الخميس 21, 03, 2019
آخر الموضوعات

كيف يمكن تجنب الإصابة بألم الأسنان؟

NB-31147-635388477248004165

 

بما أن معظم آلام الأسنان تنتج عن تسوسها أو بسبب أمراض اللثة ، فإن اتباعك إرشادات نظافة الفم والأسنان سيكون لها دور كبيبر في التقليل من خطر الإصابة بآلام الأسنان. تشمل هذه العادات:

  • تفريش الأسنان بانتظام مستخدم معجون أسنان يحتوي على الفلورايد.
  • تنظيف الأسنان باستخدام الخيط مرة في اليوم على الأقل.
  • مراجعة طبيب الأسنان مرتين على الأقل في السنة للعناية بأسنانك وتنظيفها بشكل صحي وطبي.

إلى جانب هذه العادات الصحية ، عليك أيضا التقليل من الأطعمة السكرية  كما يجب عليك اشتسارة طبيب أسنانك عن أفضل أنواع العلاج بالفلورايد.

يمكنك أيض الرجوع إلى الجزء الخاص بكيفية تجنب تسوس الأسنان المزود بعرض للشرائح المتحركة التي تشرح الطريقة السليمة لتنظيف الأسنان بالفرشاة والخيط.

أمراض الفم والأسنان المختلفة وتأثيرها على صحة الأم الحامل وطفلها

هل تؤثر أمراض الفم والأسنان المختلفة على صحة الأم الحامل وطفلها؟

تبين الشواهد المتزايدة في مجال صحة الفم والأسنان على وجود علاقة بين أمراض اللثة عند الأم وولادة الأطفال غير مكتملي النمو (الخدج) بالإضافة إلى ولادة الأطفال ناقصي الوزن.  حيث ثبت أن الأم التي تعاني من أمراض اللثة تعرض طفلها  إلى احتمال ولادته قبل موعده وبالتالي يولد صغير الحجم و أحيانا غير مكتمل النمو.  كما تعتمد حالات الولادة المبكرة على حدة إصابة الأم بأمراض اللثة، فكلما كانت إصابة الأم بأمراض اللثة شديدة وخطيرة، عجل ذلك في ولادة طفلها قبل أوانه.

بالرغم من أن إثبات العلاقة بين حالات الولادات المبكرة وأمراض اللثة يحتاج إلى مزيد من الدراسات، إلا أنه يتضح أن أمراض اللثة تساهم إلى حد كبير في زيادة معدل السوائل الحيوية التي تسبب المخاض لدى المرأة الحامل (وبالتالي يحدث المخاض قبل وقته الطبيعي).