الخميس 14, 11, 2019
آخر الموضوعات

الأسنان الحسّاسة Sensitive Teeth

 

Sensitive-teeth-ice

إذا كنت تشعر بنوبة ألم مفاجئ من حين لآخر أو تشعر بوخز خفيف عند عض الأطعمة الحلوة أو الحامضة، أو احتساء المشروبات الساخنة أو الباردة، قد تكون من ذوي الأسنان الحساسة.

إن الألم الناتج عن الأسنان الحساسة لا يكون دائما ألما مستمرا فيمكنه أن يحدث ثم يزول. أما الألم المستمر فقد يكون مؤشرا لوجود مشكلة أكثر خطورة.  لذا فإنه من المهم مناقشة الأعراض التي تشعر بها مع طبيب أسنانك لتحديد سبب المشكلة والعلاج المناسب لها.

 

ما الذي يسبب الحساسية في الأسنان؟

في الأسنان السليمة صحيا تتم حماية الأنسجة المسامية التي تدعى عاج الأسنان بواسطة اللثة وطبقة الميناء الصلبة لسنك.  عندما تفقد هذه الحماية تنشأ ثقوب مجهرية في عاج الأسنان تدعى قنيات والتي تسمح بنقل الحرارة والبرودة والمهيجات الأخرى ثانية إلى عصب السن مما يسبب الألم.  يمكن أن ينكشف عاج الأسنان لأي من الأسباب التالية:

    تراجع اللثة الناتج عن استعمال طريقة غير سليمة في الغسل بالفرشاة أو الإصابة بمرض في اللثة.

  •     أسنان متشققة أو متكسرة.
  •     كز أسنانك أو الصر عليها.
  •     عملية التقدم في العمر

قد يقترح عليك طبيب أسنانك حسب التشخيص إحدى طرق العلاج التالية لتخفيف أعراض الأسنان  الحساسة:

  1.       استعمال فرشاة أسنان ناعمة الشعر
  2.       استعمال معجون أسنان خاص للأسنان الحساسة يستطيع إما أن يمنع وصول أي شيء إلى العصب أو يقلل من حساسية العصب نفسه.
  3.       استعمال غسول أو جيل خاص للأسنان الحساسة كما يوصي لك طبيب الأسنان.
  4.     تطبيق دواء خاص بالعيادة , يمنح الحماية من حساسية الأسنان لمدة سنة كاملة , ويجب إعادة تطبيقه عند الضرورة

عادة ما يحتاج معجون الأسنان الواقي من الحساسية عدة أسابيع لتخفيف الألم.  فعليك إتباع تعليمات أخصائي طب الأسنان حول الاستعمال المنتظم لمعاجين الأسنان الواقية من الحساسية وذلك للحيلولة دون عودة الألم.

تبدأ الأسنان في الظهور لدى الأطفال من 6 – 8 شهور تقريباً. إذا لم تبدأ الأسنان بالظهور للطفل في هذه الفترة فلا داعي للقلق لأنها في أحيان كثيرة تكون مرتبطة بعوامل وراثية و لا تعنى وجود أي مشكلة تتعلق بصحة الطفل أو تكوينه .